Home » » Mendapat info, terkait Haramnya suatu makanan

Mendapat info, terkait Haramnya suatu makanan

Written By Fiqh Kontemporer on Selasa, 03 Juli 2012 | 11.49.00


Achmad Djufri

Deskripsi masalah.


Ada bocoran dari salah seorang mantan umat kristiani terkait urusan najis. Asal usul produk / atau lainnya.

misalnya kabar tentang umat yahudi akan menguasai pasar dunia. Lebih2 dalam transportasi, Komunikasi, Dan Konsumsi, Dan bila di nilai pada akhir2 ini mungkin
banyak benarnya.
Pertanyaan.
Bagaimanakah tanggapan kita tentang informasi itu. Lbh2 bagi yg percaya dgn kebenaranya..

Terima kasih
__________

J A W A B

Wa Alaikumussalam Wr Wb

Apabila ada seseorang mendapat kabar, berita, atau Informasi tentang haramnya suatu makanan, maka langkah pertama, yang harus diperhatikan adalah, siapakah yang memberi kabar itu?

Sebab pemberi kabar adakalanya:1. Orang dewasa, baik pria atau wanita, dan dapat dipercaya (Tsiqqoh).
2. Orang yang belum jelas ke Tsiqqoh-annya.
3. Orang dewasa, tapi Fasiq.
4. Orang dewasa, tapi Kafir.
5. Anak kecil.
6. Orang Gila.

Kabar yang diterima orang itu harus ia percai, dan tidak diperkenankan Ijtihad sendiri, kalau memang pembawa berita itu termasuk golongan pertama (Yakni, Orang dewasa yang bisa dipercaya/Tsiqqoh)

Adapun, apabila informan (pembawa informasi) itu bukan dari golongan pertama, semisal Anak kecil, Orang gila, Orang yang belum jelas tsiqqoh tidaknya, Orang Fasiq, Dan Orang Kafir, maka kabar dari mereka ditolak, dan tidak diterima.

Kecuali, apabila pembawa kabar itu mencapai hitungan Mutawatir (adalah hitungan sejumlah orang, yang tidak mungkin sepakat berbuat kebohongan secara bersama), maka kabar itu dapat diterima, kecuali yang dari sekumpulan orang-orang gila.

Baru kemudian melihat pada berita atau kabar itu sendiri, apakah dalam kabar itu menyebutkan keterangan, atau penyebab kenajisan/keharamannya.

Apabila menjelaskan maka diterima, sebaliknya apabila tidak, maka ditolak dan tidak diterima.

Wa Allohu A'lam bi al-Showab
==============

Al-Majmu' Syah Al Muhadzdzab: (الشرح) إذا أخبره ثقة بنجاسة ماء أو ثوب أو طعام وغيره فان بين سبب النجاسة وكان ذلك السبب يقتضى النجاسة حكم بنجاسة بلا خلاف لان خبره مقبول وهذا من باب الخبر لا من باب الشهادة: ويقبل في هذا المرأة والعبد والاعمى بلا خلاف لان خبرهم مقبول ولا يقبل فاسق وكافر بلا خلاف ولا مجنون وصبى لا يميز وفي الصبى المميز وجهان الصحيح لا يقبل وبه قطع الجمهور كما قطع به المصنف ونقله البند نيجي والروياني عن نص الشافعي لانه لا يوثق بقوله والثاني يقبل لانه غير متهم حكاه جماعات من الخراسانيين وصاحب البيان وقطع به المحاملى في المجموع والقاضي أبو الطيب وقال البغوي هو الاصح وطردوا الوجهين في روايته حديث النبي صلى الله عليه وسلم وغيره والصحيح المنع مطلقا أما ما تحمله في الصبا وهو مميز ثم بلغ
ورواه وأخبر به فيقبل علي المشهور الذى قطع به الجمهور وفيه خلاف ضعيف سنوضحه في موضعه حيث كره المصنف من كتاب الشهادات ان شاء الله تعالى.
============== هذا إذا بين سبب النجاسة فان لم يبين لم يقبل هكذا نص عليه الشافعي والاصحاب قال الشيخ أبو حامد نص عليه الشافعي رواه عنه المزني في الجامع الكبير ثم ان الجمهور أطقوا المسألة كما أطلقها المصنف ممن أطلقها الشيخ أبو حامد والماوردي وابن الصباغ والمتولي وغيرهم. وقال القاضي أبو الطيب في تعليقه والمحاملى وغيرهما قال الشافعي فان كان يعلم من حال المخبر أنه يعلم أن سؤر السباع طاهر وان الماء إذا بلغ قلتين لا ينجس قبل قوله عند الاطلاق هكذا نقل هؤلاء نص الشافعي وكذا قطع بهذا التفصيل الذى نص عليه جماعات من اصحابنا المصنفين منهم الشيخ أبو محمد الجوينى في الفروق والبغوى والروياني وغيرهم ونقله صاحب العدية عن أصحابنا العراقيين ونقل صاحب البيان عن الشيخ أبي حامد أنه نقله عن نص الشافعي ولم أر لا حد من اصحابنا تصريحا بمخالفته فهو إذا متفق عليه ومن أطلق المسألة فكلامه محمول على ما ذكره الامام الشافعي صاحب المذهب ثم كبار أصحابنا ------------------------------------

Dalam Kitab "Fiqhu al-'Ibadat":

Wajib menerima/mempercai kabar dari seorang Tsiqqoh, dan tidak diperbolehkan "IJTIHAD"

وإذا أخبره ثقة بنجاسة ماء أو ثوب أو طعام أو غيره فإن بين سبب النجاسة وكان ذلك السبب يقتضي النجاسة حكم بنجاسته لأن خبره مقبول ( وهذا من باب الخبر لا من باب الشهادة فيقبل من هذا المرأة والأعمى والعبد دون الكافر والفاسق والمجنون والصبي )

Si penerima kabar, tidak diperbolehkan "IJTIHAD".
ولا يجتهد هو لأن الخبر مقدم على الاجتهاد .

وإن لم يبين السبب وكان فقيها موافقا في المذهب وجب قبول خبره
al-Manhaj al-Qowim:

( وإذا أخبره بتنجيسه ) أي أحد الإناءين ( ثقة ) ولو عدل رواية كامرأة وعبد ( وبين السبب أو أطلق وكان فقيها موافقا ) للمخبر في باب تنجيس المياه ( اعتمده ) وجوبا بخلاف ما إذا أطلق وهو عامي أو مخالف فلا يعتمده

Orang dibawah ini, pengecualian dari "Tsiqqoh"
وخرج بالثقة الصبي والمجنون والفاسق والكافر فلا يقبل خبرهم إلا إن كان من غير المجانين وبلغ عدد التواتر ومن يخبر عن فعل نفسه
Hasyiyah al-Qulyuby:

وخرج بالثقة المذكور الفاسق ومجهول العدالة ولو مستورها