Home » » Hukum menyemir rambut dengan warna hitam

Hukum menyemir rambut dengan warna hitam

Written By siroj munir on Jumat, 25 Januari 2013 | 22.59.00


Pertanyaan :

Bagaimana hukum seorang laki-laki memakai semir hitam ? mnta pnjelasannya..

( Pertanyaan dari : Bajala Van Houtend Mendoza )


Jawaban :

Para ulama' madzhavb syafi'i berbeda pendapat mengenai hukum menyemir rambut dengan warna hitam, menurut Imam Ghozali, Imam Baghowi dan sebagian ashhab madzhab syafi'i hukumnya makruh, namun menurut Imam Nawawi pendapat yang dipilih (al-mukhtar) dan benar (shohih) hukumnya harom, dan sebagian ulama' madzhab syafi'i yang secara tegas menyatakan harom adalah Imam Mawardi. Dalil keharomannya adalah hadits ;

أُتِيَ بِأَبِي قُحَافَةَ يَوْمَ فَتْحِ مَكَّةَ وَرَأْسُهُ وَلِحْيَتُهُ كَالثَّغَامَةِ بَيَاضًا، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «غَيِّرُوا هَذَا بِشَيْءٍ، وَاجْتَنِبُوا السَّوَادَ

“Pada hari penaklukan Makkah, Abu Quhafah dibawa ke hadapan Rasulullah shallallahu ‘alaihi wasallam, dengan rambut dan jenggotnya yang memutih seperti pohon tsaghamah (pohon yang daun dan buahnya putih). Maka Rasulullah shallallahu ‘alaihi wasallam bersabda: “Rubahlah warna (uban) ini dengan sesuatu, tapi jauhilah yang berwarna hitam.” (Shohih Muslim, no.2102, Sunan Abu Dawud, no.4204, Sunan Nasa'i, no.5076 dan Shohih Ibnu Hibban, no.5471)

Diriwayatkan pula dari Ibnu abbas rodhiyallohu 'anhuma ;

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: يَكُونُ قَوْمٌ يَخْضِبُونَ فِي آخِرِ الزَّمَانِ بِالسَّوَادِ، كَحَوَاصِلِ الْحَمَامِ، لَا يَرِيحُونَ رَائِحَةَ الْجَنَّةِ

"Rosulullah shollallohu ‘alaihi wasallam bersabda, “Di akhir zaman nanti akan ada sekelompok orang yang menyemir rambutnya dengan warna hitam bagaikan tembolok burung dara. Mereka tidak akan mencium bau surga” (Sunan Abu Dawud, no.4212)

Keharoman ini tidak hanya berlaku bagi laki-laki saja, namu bagi laki-laki dan perempuan. Namun ada dua kriteria orang yang dikecualikan dari keharoman ini :

1. Orang yang sedang berperang dijalan Alloh (jihad fi sabilillah) dengan tujuan untuk melarikan musuh, maka diperbolehkan baginya untuk menyemir rambut dengan semir hitam.

2. Wanita yang menyemir rambutnya dengan semir hitam yang sudah mendapat izin dari suaminya, jika tanpa izin dari suami maka tetap harom. Alasan diperbolehkannya sebab wanita yang melakukannya dengan tujuan berhias diri untuk suaminya.

Kesimpulannya, menurut pendapat yang dipilih, menyemir rambut dengan semir hitam hukumnya harom, baik bagi laki-laki maupun perempuan kecuali bagi orang yang berjihad fi sabilillah dan wanita bersuami yang mendapat izin dari suaminya. Wallohu a'lam.

( Dijawab oleh : Assubky Al Masyriq, Farel Bien Muchas dan Siroj Munir )



Referensi :
1. Al-Majmu', juz : 1  Hal : 294
2. Asnal Matholib, Juz : 1  Hal : 551
3. Roudhotut Tholibin, Juz : 1  Hal : 276
4. Nihayatul Muhtaj, Juz : 2  Hal : 24-25


Ibarot :
Al-Majmu', juz : 1  Hal : 294

فرع : اتفقوا على ذم خضاب الرأس أو اللحية بالسواد، ثم قال الغزالي في الإحياء والبغوي في التهذيب وآخرون من الأصحاب هو مكروه: وظاهر عباراتهم أنه كراهة تنزيه: والصحيح بل الصواب أنه حرام: وممن صرح بتحريمه صاحب الحاوي في باب الصلاة بالنجاسة: قال إلا أن يكون في الجهاد: وقال في آخر كتابه الأحكام السلطانية يمنع المحتسب الناس من خضاب الشيب بالسواد إلا المجاهد: ودليل تحريمه حديث جابر رضي الله عنه قال أتي بأبي قحافة والدأبي بكر الصديق رضي الله عنهما يوم فتح مكة ورأسه ولحيته كالثغامة بياضا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم غيروا هذا واجتنبوا السواد رواه مسلم في صحيحه والثغامة بفتج الثاء المثلثة وتخفيف الغين المعجمة نبات له ثمر أبيض وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يكون قوم يخضبون في آخر الزمان بالسواد كحواصل الحمام لا يريحون رائحة الجنة رواه أبو داود والنسائي وغيرهما ولا فرق في المنع من الخضاب بالسواد بين الرجل والمرأة: هذا مذهبنا: وحكي عن اسحق بن راهويه أنه رخص فيه للمرأة تتزين به لزوجها والله أعلم

Asnal Matholib, Juz : 1  Hal : 551

وأن يخضب الشيب) أي الشعر الشائب (بالحمرة والصفرة) لما مر في شروط الصلاة نعم إن فعله تشبها بالصالحين والعلماء ومتبعي السنة من غير نية صحيحة كره قاله في المجموع (وهو) أي خضاب الشيب (بالسواد حرام) لما مر في شروط الصلاة أيضا ولخبر مسلم عن جابر قال «أتي بأبي قحافة - رضي الله عنه - يوم فتح مكة ورأسه ولحيته كالثغامة بياضا فقال - صلى الله عليه وسلم - غيروا هذا بشيء واجتنبوا السواد والثغامة» بفتح المثلثة وبالمعجمة نبت له ثمر أبيض وعبر مع هذا في الأصل عن الغزالي بالكراهة، وكذا عبر بها في المجموع، ولعل مراده كراهة التحريم قال: ولم يفرقوا فيه بين الرجل والمرأة (إلا للمجاهد) في الكفار فلا بأس به إرهابا للعدو بإظهار الشباب والقوة

Roudhotut Tholibin, Juz : 1  Hal : 276

وأما تحمير الوجنة، فإن كانت خلية من الزوج أو السيد أو كان أحدهما، وفعلته بغير إذنه فهو حرام، وإن كان بإذنه فجائز على المذهب، وقيل: وجهان كالوصل. وأما الخضاب بالسواد وتطريف الأصابع فألحقوه بالتحمير

Nihayatul Muhtaj, Juz : 2  Hal : 24-25

ويحرم على المرأة وصل شعرها بشعر طاهر من غير آدمي، ولم يأذنها فيه زوج أو سيد، ويجوز ربط الشعر بخيوط الحرير الملونة ونحوها مما لا يشبه الشعر. ويحرم أيضا تجعيد شعرها، ووشر أسنانها، وهو تحديدها وترقيقها، والخضاب بالسواد وتحمير الوجنة بالحناء ونحوه، وتطريف الأصابع مع السواد، والتنميص، وهو الأخذ من شعر الوجه والحاجب المحسن، فإن أذن لها زوجها أو سيدها في ذلك جاز؛ لأن له غرضا في تزيينها له كما في الروضة، وأصلها، وهو الأوجه