Home » » Tiga macam mati syahid

Tiga macam mati syahid

Written By siroj munir on Senin, 28 Januari 2013 | 21.16.00


Pertanyaan :

Assalamu alaikum...
Mau tanya, mati syahid itu ada berapa?sebutkan contoh-contoh matinya......

( Dari : Ricardo Coco Alvarez )


Jawaban :
Wa'alaikum salam warohmatullohi wabarokatuh

Orang yang mati syahid itu ada 3 macam :

1. Syahid dunia dan akhirat ; yaitu orang yang berperang melawan orang-orang kafir dengan niat memperjuangkan agama Islam tanpa ada tujuan-tujuan yang bersifat duniawi.

2. Syahid dunia ; yaitu orang yang berperang melawan orang-orang kafir namun dengan tujuan-tujuan yang bersifat duniawi, seperti orang yang berperang dengan tujuan untuk memperoleh ghonimah (harta rampasan perang) atau berp[erang dengan niat riya' (pamer) dan lain-lain.

Dalil dari dua pembagian diatas adalah hadits yang diriwayatkan oleh Abu Musa Al-Asy'ari rodhiyallohu 'anhu ;

جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَقَالَ الرَّجُلُ: يُقَاتِلُ لِلْمَغْنَمِ، وَالرَّجُلُ يُقَاتِلُ لِلذِّكْرِ، وَالرَّجُلُ يُقَاتِلُ لِيُرَى مَكَانُهُ، فَمَنْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ؟ قَالَ: «مَنْ قَاتَلَ لِتَكُونَ كَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ العُلْيَا فَهُوَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ


"Seorang laki-laki datang kepada Nabi SAW lalu bertanya: "Ada orang berperang untuk mendapatkan ghanimah (rampasan perang), ada orang berperang supaya disebut-sebut (namanya), ada orang berperang supaya dilihat kedudukannya, maka manakah yang dapat disebut fi sabilillah?" Rasulullah menjawab: "Siapa yang berperang supaya kalimat Allah SWT menjadi tinggi, maka dia-lah yang berperang fi sabilillah" (Shohih Bukhori, no.2810)

3. Syahid akhirot ; yaitu orang-orang yang mati karena sebab-sebab tertentu, seperti orang yang mati karena karena dianiaya, sakit perut, tho'un (sampar/wabah), tenggelam, dalam pengasingan, penuntut ilmu, mati saat melahirkan dan lain-lain. Diantara dalilnya adalah hadits-hadits berikut ini ;

الشُّهَدَاءُ خَمْسَةٌ: المَطْعُونُ، وَالمَبْطُونُ، وَالغَرِقُ، وَصَاحِبُ الهَدْمِ، وَالشَّهِيدُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ

“Syuhada' (orang-orang yang mati syahid) itu ada lima, yaitu orang yang meninggal karena penyakit tha’un, orang yang meninggal karena penyakit perut, orang yang mati tenggelam, orang yang meninggal karena tertimpa reruntuhan, dan orang yang gugur di jalan Allah.” (Shohih Bukhori, no.2829 dan Shohih Muslim, no.1914)


مَنْ قُتِلَ دُونَ مَالِهِ فَهُوَ شَهِيدٌ

"Orang yang mati karena membela harta bendanya, maka ia adalah syahid". (Shohih Bukhori, no.2480 dan Shohih Muslim, no.226)

Wallohu a'lam.

( Dijawab oleh : Suliwa As Saifiy, Kudung Khantil Harsandi Muhammad, Siroj Munir, Syifa Ramadhany dan Muhammad Fatkhurozi Rozi )


Referensi :
1. Al-Mausu'ah Al-Fiqhiyyah Al-Kuwaitiyyah, juz : 26  Hal : 273-274
2. Nihayatuz Zain, Hal : 160
3. Hasyiyah I'anatut Tholibin, Juz : 2  Hal : 124


Ibarot :
Al-Mausu'ah Al-Fiqhiyyah Al-Kuwaitiyyah, juz : 26  Hal : 273-274

أقسام الشهيد
الشهيد على ثلاثة أقسام: الأول شهيد الدنيا والآخرة، والثاني شهيد الدنيا، والثالث شهيد الآخرة

فشهيد الدنيا والآخرة هو الذي يقتل في قتال مع الكفار، مقبلا غير مدبر، لتكون كلمة الله هي العليا، وكلمة الذين كفروا هي السفلى، دون غرض من أغراض الدنيا
ففي الحديث عن أبي موسى - رضي الله عنه - قال: إن رجلا أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال مستفهما: الرجل يقاتل للمغنم، والرجل يقاتل للذكر، والرجل يقاتل ليرى مكانه، فمن في سبيل الله؟ قال عليه الصلاة والسلام: من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا، فهو في سبيل الله

أما شهيد الدنيا: فهو من قتل في قتال مع الكفار وقد غل في الغنيمة، أو قاتل رياء، أو لغرض من أغراض الدنيا

وأما شهيد الآخرة: فهو المقتول ظلما من غير قتال، وكالميت بداء البطن، أو بالطاعون، أو بالغرق، وكالميت في الغربة، وكطالب العلم إذا مات في طلبه، والنفساء التي تموت في طلقها، ونحو ذلك. واستثني من الغريب العاصي بغربته، ومن الغريق العاصي بركوبه البحر كأن كان الغالب فيه عدم السلامة، أو ركوبه لإتيان معصية من المعاصي، ومن الطلق الحامل بزنى
فعن أبي هريرة - رضي الله عنه - أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: الشهداء خمسة: المطعون، والمبطون، والغرق، وصاحب الهدم، والشهيد في سبيل الله. وعن أنس بن مالك - رضي الله عنه - عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: الطاعون شهادة لكل مسلم. وفي حديث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: من قتل دون ماله فهو شهيد

Nihayatuz Zain, Hal : 160

و) أما الشهيد فهو ثلاثة أقسام لأنه إما شهيد الآخرة فقط فهو كغير الشهيد وذلك كالمبطون وهو من قتله بطنه بالاستسقاء أي اجتماع ماء أصفر فيه أو بالإسهال والغريق وإن عصي في الغرق بنحو شرب خمر دون الغريق بسير سفينة في وقت هيجان الريح فإنه ليس بشهيد والمطعون ولو في غير زمن الطاعون أو بغيره في زمنه أو بعده حيث كان صابرا محتسبا والميت عشقا بشرط الكف عن المحارم حتى عن النظر بحيث لو اختلى بمحبوبه لم يتجاوز الشرع وبشرط الكتمان حتى عن معشوقه والميتة طلقا ولو من زنا إذا لم تتسبب في إسقاط الولد, والمقتول ظلما ولو بحسب الهيئة كمن استحق القتل بقطع الرأس فقتل بالتوسط مثلا والغريب وإن عصي بغربته كآبق وناشزة والميت في طلب العلم ولو على فراشه والحريق والميت بهدم وكذا من مات فجأة أو في دار الحرب قاله ابن الرفعة وكذا المحدود سواء زيد على الحد المشروع أم لا وسواء سلم نفسه لاستيفاء الحد منه تائبا أم لا قاله الشبراملسي

Hasyiyah I'anatut Tholibin, Juz : 2  Hal : 124

والمراد بالشهيد - فيما تقدم - شهيد المعركة، سواء كان شهيدا في الدنيا والآخرة، وهو من قاتل لاعلاء كلمة الله
أو كان شهيدا في الدنيا فقط، وهو من قاتل للغنيمة مثلا
وأما شهيد الآخرة فقط: فهو كغير الشهيد، فيغسل، ويكفن، ويصلى عليه، ويدفن. وأقسامه كثيرة، فمنها الميتة طلقا، ولو كانت حاملا من زنا، والميت غريقا وإن عصى بركوب البحر، والميت هديما، أو حريقا أو غريبا وإن عصى بالغربة، والمقتول ظلما ولو هيئة، كأن استحق شخص حز رقبته فقده نصفين، والميت بالبطن، أو في زمن الطاعون، ولو بغير، لكن كان صابرا محتسبا، أو بعده: وكان في زمنه كذلك. والميت في طلب العلم ولو على فراشه، والميت عشقا ولو لمن لم يبح وطؤه كأمرد، بشرط العفة، حتى عن النظر، بحيث لو اختلى بمحبوبه لم يتجاوز الشرع. وبشرط الكتمان حتى عن معشوقه. وأما خبر: إذا أحب أحدكم أخاه فليخبره، فمحمول على غير العشق