Home » , , , , » Status Ibadah Orang Yang Memasukkan Obat Kedalam Alat Kelamin

Status Ibadah Orang Yang Memasukkan Obat Kedalam Alat Kelamin

Written By siroj munir on Kamis, 06 Maret 2014 | 01.30.00

Soal: Assalamualaikum, kisah seorang teman. dia punya penyakit yang menyerang organ kewanitaan, dia mengkonsumsi obat rekomendasi temennya berupa jamu yang berbentuk butir-butir kecil. Obat tersebut tidak diminum karena mengingat penyakitnya agak parah, obat tersebut di masukkan ke dalam (maaf) vaginanya. Cara kerja obat tersebut dia akan mmbersihkan kotoran penyakit yang ada di dalam vagina, setelah beberapa hari obat itu akan keluar sendiri saat penderita buang air kecil. Yang mau saya tanyakan; apakah saat obat tadi di masukkan kedalam organ intim tadi tidak membatalkan wudlu, shalat, dan puasanya?

(Pertanyaan dari: Cheelyah Binta Anwarmalik)

Jawab: Wa'alaikum salam warahmatullah wabarakatuh

Berikut ini kami uraikan rincian hukum permasalahan diatas;

Pertama; untuk masalah wudhu, hukumnya berbeda antara memasukkan dan memasukkan obat kedalam vagina;

  • Memasukkan obat kedalam vagina tidak membatalkan wudhu, karena masuknya suatu benda ke dalam alat kelamin bukan termasuk perkara yang membatalkan wudlu, dengan syarat saat memasukkan telapak tangan tidak bersentuhan langsung dengan alat kelamin, sebab menyentuh alat kelamin dapt membatalkan wudhu.
  • Keluarnya obat tersebut setelah berwudhu (dalam keadaan suci) dapat membatalkan wudhu, karena keluarnya suatu benda dari alat kelamin adalah salah satu diantara hal-hal yang membatalkan wudhu.

Kedua; untuk masalah sholatnya, hukum tersebut tidak sah apabila obat tersebut keluar saat sholat, sebab benda yang keluar dari dalam perut dihukumi najis, sedangkan salah satu syarat sahnya sholat adalah seseorang harus dalam keadaan suci dari najis yang menepel pada badan, pakaian dan tempat sholat.

Ketiga; untuk masalah puasa, memasukkan sesuatu pada bagian qubul dan dubur dapat membatalkan puasanya , karena itu orang yang memasukkan obat kedalam varji pada saat berpuasa maka puasanya dihukumi batal.

Wallahu a’lam.

(Dijawab oleh: Ubaid Bin Aziz Hasanan dan Kudung Khantil Harsandi Muhammad)

Referensi:

1. Al-Majmu' & Ta’liq Majmu’, juz 2 hal.11

واتفق الأصحاب على أنه إذا أدخل رجل أو امرأة
في قبلهما أو دبرهما شيئا من عود أو مسبار أو خيط أو فتيلة أو أصبع أو غير ذلك ثم خرج انتقض الوضوء سواء اختلط به غيره أم لا: وسواء انفصل كله أو قطعة منه لأنه خارج من السبيل وأما مجرد الإدخال فلا ينقض بلا خلاف فلو غيب بعض المسبار فله أن يمس المصحف ما لم يخرجه ولو صلى لم تصح صلاته لا بسبب الوضوء بل لأن الطرف الداخل تنجس والظاهر له حكم ثوب المصلي فيكون حاملا لمتصل بالنجاسة فلو غيب الجميع صحت صلاته هكذا ذكره القاضي حسين في تعليقه والمتولي والشاشي في المعتمد وآخرون وحكى الشيخ أبو محمد في الفروق أن بعض أصحابنا قال لو لف على أصبعه خرقة وأدخلها في دبره وهو في الصلاة لم تبطل صلاته فحصل وجهان وحاصلهما أن النجاسة الداخلة هل لها حكم النجاسة ويتنجس المتصل بها الذي له حكم الظاهر أم لا: والأشهر أن لها حكم النجاسة وينجس المتصل بها وفي الفتاوى المنقولة عن صاحب الشامل أنه لا حكم لها وذكر القاضي حسين هنا والمتولي في كتاب الصيام وغيرهما فرعا له تعلق بهذا وهو أنه لو ابتلع خيطا في ليلة من رمضان فأصبح صائما وبعض الخيط خارج من فمه وبعضه داخل في جوفه فإن نزع الخيط غيره في نومه أو مكرها له لم يبطل صومه وتصح صلاته وإن بقي الخيط لم تصح صلاته لاتصاله بالنجاسة ويصح صومه: وإن نزعه أو ابتلعه بطل صومه وصحت صلاته لكن يغسل فمه إن نزعه: وأيهما أولى بالمحافظة عليه فيه وجهان أرجحهما عند القاضي وغيره مراعاة صحة الصوم (1) أولى لأنه عبادة دخل فيها فلا يبطلها قال القاضي وهذا كما لو دخل في صلاة القضاء ثم بان له أنه لم يبق من الوقت إلا قدر إذا اشتغل بإتمام القضاء فاته صلاة الوقت يلزمه إتمام القضاء لشروعه فيه (2) فعلى هذا يصلي في مسألة الخيط على حسب حاله ويعيد والثاني الصلاة أولى بالمراعاة ولأنها آكد من الصيام ولانها متعددة فانها ثلاث صلوات ونقل الشاشي هذه المسألة عن القاضي كما ذكرتها ثم قال وعندي أن البقاء على حاله لا يصح بل ينزعه أو يبتلعه ويبطل صومه لأن بطلان الصوم حاصل لا محالة لأنه مستديم لإدخاله بعد الفجر واستدامته كالابتداء كما لو طلع الفجر وهو مجامع فاستدام فانه يبطل كابتداء الجماع هذا كلام الشاشي وهو ضعيف والفرق ظاهر فإن مستديم الجماع يعد مجامعا منتهكا حرمة اليوم بخلاف مستديم الخيط والله أعلم
..............................................................................................

(1) قال في الروضة الاصح مراعاة الصلاة وكذا قال في كتاب الصيام في هذا الكتاب ان الاصح مراعاة الصلاة وهذا اولى فان الاصح تفضيل الصلاة على الصوم واما مسألة الفائتة فالاصح انها يجب قطعها والشروع في الحاضره خلاف ما قاله القاضي اه اذرعي (2) هذا مخالف لما جزم به في كتاب الصلاة الجماعة اه اذرعى